جلسة عمل جمعت رئيسة الهيئة العليا للمالية المحلية السيدة أمال اللومي البواب برئيس الجامعة الوطنية للبلديات

إنعقدت يوم الجمعة 30 اكتوبر 2020، جلسة عمل جمعت رئيسة الهيئة العليا للمالية المحلية السيدة أمال اللومي البواب برئيس الجامعة الوطنية للبلديات التونسية السيد عدنان بوعصيدة والكاتب العام السيد محمد المزوغي و أمين المال السيد رضا اللوح والمديرة التنفيذية للجامعة السيدة وئام بوس بن مصطفى وذلك بمقر الجامعة.

ومثل اللقاء فرصة لإستعراض دور كل من الهيئة والجامعة في دعم مسار اللامركزية والاوجه الممكنة للتعاون المشترك بين المؤسستين وخاصة في مجالات التكوين وتطوير قدرات المنتخبين المحليين والمتصرفين البلديين وإرساء الرقابة الداخلية بالبلديات وتطوير طرق التصرف بها.

وتم التأكيد خلال الجلسة على أهمية دور الهيئة العليا للمالية المحلية في المسائل ذات العلاقة بتطوير المالية المحلية للبلديات بالإضافة الى الإعتماد على أراءها ومقترحاتها في هذا الشأن.

واستعرضت رئيسة الهيئة خلال اللقاء لمحة عن تركيز الهيئة العليا للمالية المحلية وعن أنشطتها مند انطلاق نشاطها وصلاحياتها التي ضبطتها القانون الأساسي ، المتعلق بمجلة الجماعات المحلية.

كما قدّمت السيدة امال اللومي البواب أبرز التوصيات التي تضمنها التقرير السنوي الأوّل والتي من ضمنها أهميّة استكمال النصوص التشريعيّة وتسليط الضوء على النقائص المتعلقة بالتشريعات والتي تحول دون تطبيق أحكام الدستور ومجلة الجماعات المحلية

من جانبه ثمن رئيس الجامعة الدور المحوري الذي تضطلع به الهيئة خاصة في مجال تحقيق التوازن بين البلديات معتبرا ان الهيئة شريك فاعل سيما لإنارة السلط حول الإشكاليات المحيطة بالتصرف المالي المحلي

وخلص اللقاء الى ضرورة بلورة سبل التعاون المشترك من خلال صياغة اتفاقية شراكة بين الجامعة والهيئة بما يساهم في إعطاء الدفع اللازم للإصلاحات المطلوبة لاستكمال مسار دعم اللامركزية وإرساء سلطة محلية حقيقية.