Résumé Exécutif du Deuxième Rapport Annuel de la Haute Instance des Finances Locales (gestion 2020)

Il est à rappeler que le rapport a été approuvé par le Conseil de la Haute instance des finances locales en date du 10 novembre 2021, et publié au Journal officiel des collectivités locales N°27 du 5 avril 2022 en application de l’article 62 de la Loi organique n°29-2018 du 9 mai 2021 relative au Code des Collectivités Locales

Résumé Exécutif_Deuxième Rapport Annuel_HIFL2020

 

 

جلسة عمل في إطار خطة العمل الوطنية الرابعة لشراكة الحكومة المفتوحة

جلسة عمل في إطار خطة العمل الوطنية الرابعة لشراكة الحكومة المفتوحة  

  open gov partnership (2021-2023)

 

 

إنعقدت يوم الجمعة 22 جويلية 2022 بمقر الهيئة جلسة في إطار خطة العمل الوطنية الرابعة لشراكة الحكومة المفتوحة

open gov partnership (2021-2023)

حيث تتولى الهيئة العليا للمالية المحلية الاشراف على تنفيذ التعهد عدد 12 وهدفا فرعيا من التعهد عدد 4 والمتعلقين بتكريس الشفافية المالية على المستوى المحلي وذلك بالشراكة مع الادارة العامة لوحدة الإدارة الإلكترونية والبلديات والمجتمع المدني.

وحضر الجلسة إلى جانب أعضاء اللجنة الاستشارية لشراكة الحكومة المفتوحة ممثل بلدية قرطاج ومثلتي منظمة التقرير عن الديموقراطية.

“ندوة حول التقرير السنوي الثاني للهيئة العليا للمالية المحلية تحت شعار “من أجل أداء بلدي أنجع

 ندوة حول التقرير السنوي الثاني للهيئة العليا للمالية المحلية تحت شعار “من أجل أداء بلدي أنجع” بتاريخ 01 جوان 2022

 

يمكنكم مشاهدة ندوة الهيئة العليا للمالية المحلية من خلال هذا الرابط :

https://www.facebook.com/100066986535917/videos/599696101184684

عقدت الهيئة العليا للماليّة المحليّة، يوم الأربعاء غرّة جوان 2022، ندوة عرضت خلالها تقريرها السنوي الثاني تحت شعار :

من أجل أداء بلدي أنجع

وذلك بحضور ممثلي الوزارات والجماعات المحليّة وهياكل الرقابة ومؤسسات التعليم العالي والمجتمع المدني وسائل الإعلام.

افتتح أشغال الندوة السيد نجيب القطاري الرئيس الأول لمحكمة المحاسبات الذي وضع الحدث في إطار الضرورة الحتمية لتظافر الجهود بين هياكل السلطة المركزية والسلط المحلية وهياكل الرقابة ومؤسسات التعليم والتكوين والمجتمع المدني ووسائل الإعلام لإعطاء الدفع اللازم لمسار اللامركزية.

وتولّت السيّدة أمال اللومي البواب رئيسة الهيئة تقديم عرض يتعلق بتقييم المالية المحليّة بعنوان تصرف 2020 وخلال الفترة المتراوحة بين 2017 و2020 وركزت بالأساس على مالية البلديات.

كما قدّم السيّد فيصل القزاز عضو الهيئة العليا للماليّة المحليّة التدابير المقترحة للنهوض بالماليّة المحليّة.

من جانبها قدمت السيدة فردوس بن ساسي تاج مديرة مشروع بالمنظمة الدولية للتقرير عن الديمقراطية قدمت المنظمة التي تسعى منذ تأسيسها الى وضع البرامج المساندة لمختلف الأطراف الفاعلة على الساحة السياسية ومكونات المجتمع المدني والمؤسسات الحكومية والقضائية.

وبدوره ثمن السيد عماد الحزقي رئيس الهيئة العليا للرقابة الإدارية والمالية برئاسة الجمهورية الدور المحوري الذي تضطلع به الهيئة مشيرا الى أن هذا اللقاء يمثل فرصة للتقييم والارتقاء بعمل الهياكل البلدية.

وتضمنّت الندوة تجارب بلديات نجحت في النهوض بأدائها في أوجه مختلفة من التصرف الإداري والمالي وكانت بلديات عدّة قد نجحت في مواجهة التحديات والاقتراب من المواطن وتأمين خدمات مختلفة له.

مشاركة رئيسة الهيئة العليا للمالية المحلية في فعاليات القمة التاسعة للمدن الإفريقية (Africités 9) بجمهورية كينيا

 

مشاركة رئيسة الهيئة العليا للمالية المحلية في فعاليات القمة التاسعة للمدن الإفريقية (Africités 9) بجمهورية كينيا

 

 

بدعوة من منظمة السلط المحلية المتحـــدة لإفريقيــــا “Cités et gouvernements locaux d’Afrique CGLU Afrique ” تشارك السيدة أمال اللومي البواب رئيسة الهيئة العليا للمالية المحلية في فعاليات القمة التاسعة للمدن الافريقية (Africités 9) التي تنتظم من 17 إلى 21 ماي 2022 بمدينة كيسومو بجمهورية كينيا.

موضوع القمة “دور المدن الوسيطة في تنفيذ الأجندا 2030 للأمم المتحدة والأجندا 2063 للاتحاد الأفريقي”.

وقد تولت رئيسة الهيئة العليا للمالية المحلية المساهمة في أشغال الحصة المخصصة للـ”بيانات المالية للجماعات المحلية، التجميع والمعالجة” من خلال تقديم تجربة الهيئة العليا للمالية المحلية والتي برزت بالرغم من حداثتها كتجربة فريدة وراءدة يحتذى بها.

ويعد هذا التجمع الافريقي فرصة هامة للتفكير المشترك وتبادل التجارب في مجال اللامركزية والتنمية المحلية بين النظراء في الدول الأفريقية من جماعات محلية وسلط مركزية وجمعيات وهياكل وطنية مساندة ومرافقة.

وشارك من تونس رئيسة ورؤساء بلديات نابل ورواد ووادي الليل والمروج وبنزرت ووفد ممثل عن الجامعة الوطنية للبلديات التونسية.